«سيدتي» ترصد الاستعدادات النهائية لكأس السعودية للفروسية

0 1

تحت رعاية الملك سلمان بن عبدالعزيز، أقيم صباح اليوم الخميس 27 فبراير، حفل الفطور الخاص بعرض الاستعدادات النهائية للبطولة الأضخم والأغلى على مستوى العالم “كأس السعودية للفروسية”، التي تنطلق غداً الجمعة وتستمر يومين في ميدان الملك عبدالعزيز للفروسية.

وحضر الحفل كلٌّ من الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل، وزير الرياضة، والأمير بندر بن خالد الفيصل، رئيس مجلس إدارة نادي الفروسية، والقائمون على البطولة، والفرسان الدوليون المشاركون فيها، وتم خلاله استعراض الخيول الأغلى في العالم، التي وصلت إلى السعودية للمشاركة في البطولة للمرة الأولى في تاريخ سباقات الفروسية.

وقد تم تسجيل البطولة عالمياً بوصفها أغلى بطولة في تاريخ سباقات الخيل بجوائز تتعدى 29 مليون دولار، وتحمل الاسم الأغلى “كأس السعودية”.

وعن سباقات “كأس السعودية”، قال الأمير بندر بن خالد بن عبدالعزيز، رئيس مجلس إدارة نادي الفروسية، في تصريح خاص لـ “سيدتي”: “في البداية أحبُّ أن أرحِّب بكم وبمتابعيكم وقرَّائكم هنا في ميدان الملك عبدالعزيز، في بداية ما سيكون، بحول الله، يومين على مستوى عالمي من سباقات الخيل”.

وأضاف “هناك أمور عدة جديدة، سيشهدها عالم سباقات الخيل في كأس السعودية، منها انطلاق بطولة للخيالة الجوكية غداً الجمعة، سيكون نصف عدد المتسابقين فيها من النساء والنصف الآخر من الرجال، في سابقة لم تحدث في أي مكان في العالم من قبل، وسعيدٌ للغاية بأن يشهدها ميدان الملك عبدالعزيز في الرياض، العاصمة السعودية، والمشاركون هم خيالةٌ من جميع أنحاء العالم، من بينهم أحد شبابنا، وسيتنافسون في أربعة أشواط على جوائز تقدَّر بـ 400 دولار لكل شوط، وبناءً على أفضل النتائج سيتم إعلان الفائزين”.

وبيّن الأمير بندر، أن “الفروسية هي من الرياضات القليلة التي لا تعتمد على جنس المتسابق، سواء كان رجلاً أم امرأة، بل تعتمد على مهارة الخيال، أو الخيالة، وخبرته، ومستوى الجياد المشاركة”، مؤكداً أنه “يتطلع ويتشوَّق لرؤية هذه السباقات”.

READ  الداخلية السعودية تعلن إجراءات إضافية للقادمين من الدول الموبوءة بكورونا

وحول التعاون مع الجهات الرسمية لإطلاق البطولة، قال الأمير بندر: “تعاونا في البطولة، للمرة الأولى، مع جامعة الأميرة نورة، كلية التصميم، بهدف إتاحة المجال للطالبات في الكلية لتقديم أفكار عن ملبوسات مختلفة، تعكس ثقافة وقيم المملكة العربية السعودية للجمهور العالمي الذي سيحضر هذا الملتقى المهم، فالجميع يعرف أن سباقات الخيل في مختلف أنحاء العالم، تكون مناسبة لاستعراض الأزياء المختلفة في البلد المستضيف، لذا حرصنا على أن تكون البطولة مناسبةً لإبراز ثقافتنا وموروثنا وتاريخنا، وأتحنا المجال لمسابقة مهمة في مجال الأزياء، ستكون يومَي الجمعة والسبت في ميدان الملك عبدالعزيز، وستكون هناك فائزات فيها، وكلنا متحمسون لنعرض الفن السعودي ونطرحه أمام العالم ليتعرف على ثقافتنا، والدعوة مفتوحة لكل متابعيكم وقرائكم لمشاركة أخواتنا في حضور هذه الفعالية”.

كما تطرق إلى جنسيات المشاركين في البطولة، مبيناً أن “هناك أكثر من 16 دولة ممثَّلة في السباق، الذي سيقام خلال اليومين المقبلين، وأحب أن أنوِّه إلى أن يوم غدٍ، سيشهد انطلاق بطولة الجوكية، أول بطولة مشتركة بين الرجال والنساء، حيث تشارك فيها سبع نساء من أفضل الجوكيات في العالم، من نيوزيلندا وأستراليا والولايات المتحدة وبريطانيا فرنسا وسويسرا وغيرها من الدول، ومن الجميل أن يكون للمملكة العربية السعودية السبق في تنظيم أول بطولة في العالم يكون نصف المشاركين فيها من النساء”.

من جهته، رحَّب عادل عبدالله المزروع، المدير العام لنادي الفروسية، في تصريح خاص لـ “سيدتي”، بجميع الحضور قائلاً: “بمشيئة الله، سيقيم نادي الفروسية غداً كأس السعودية، الذي يستمر على مدى يومين”. مؤكداً أن هناك اهتماماً ودعماً مباشرين وكبيرين من القيادة السعودية بالبطولة، ومتابعة مستمرة من رئيس مجلس إدارة نادي الفروسية وأعضاء المجلس للخروج بهذا المحفل على أتم وجه، منوهاً إلى أن هذه البطولة الأولى من نوعها في العالم، وهي عبارة عن أشواط متعددة.
ولفت المزروع إلى أن العنصر النسائي مشارك في البطولة إلى جانب الرجال، للمرة الأولى في تاريخها، وفي الأشواط الأربعة للبطولة، موضحاً أن هناك فعاليات خاصة للنساء، منها معرض للأزياء، وآخر للقبعات.

READ  بالفيديو - صلاح عبدالله يمشي بصعوبة بعد إصابة في قدمه

ودعا المدير العام لنادي الفروسية جميع المهتمين بهذه الرياضة إلى الحضور والاستمتاع بهذه الفعالية العالمية الكبيرة على ميدان الملك عبدالعزيز.
يشار إلى أنه تم اختيار موعد إقامة سباق كأس السعودية للفروسية، ليكون بين فترتي كأس بيجاسوس العالمية الأمريكية، وكأس دبي العالمية الإماراتية، بفارق شهر عن كلٍّ منهما.

وكانت كأس بيجاسوس أغلى سباق خيل في العالم عام 2018 بجوائز بلغت قيمتها 16 مليون دولار، قبل أن تتراجع الى تسعة ملايين فقط هذا العام، فيما تبلغ جوائز كأس دبي الإجمالية 12 مليون دولار.

وتأتي استضافة السعودية هذا السباق استكمالاً لما قامت به من استضافة أحداث رياضية عالمية مختلفة، ما بين منافسات في كرة القدم، والسيارات، والدراجات البخارية والهوائية، فضلاً عن نزالات المصارعة والملاكمة العالمية.

Leave A Reply

Your email address will not be published.