الإمارات الأولى عربياً في مؤشر القوة الناعمة

0 4

حلت دولة الإمارات العربية المتحدة، في المركز الأول عربياً بمؤشر القوة الناعمة السنوي لعام 2020، بينما تصدرته عالمياً الولايات المتحدة الأمريكية ثم ألمانيا في المركز الثاني، وبريطانيا في المرتبة الثالثة.
وأشارت صحيفة ديلي ميل البريطانية، إلى أن القائمين على إعداد التقرير الذي يصدر سنوياً، وضعوا تعريف «القوة الناعمة» بأنه «القدرة على فن الدبلوماسية والإقناع».
وتصدرت الولايات المتحدة الأمريكية وألمانيا والمملكة المتحدة واليابان والصين، المراكز الخمس الأولى بالترتيب، فيما حلت ميانمار والعراق وكازاخستان وبنغلاديش ونيجيريا في نهاية القائمة.
تم إعداد التقرير من قبل شركة براند فايننس الرائدة في مجال العلامات التجارية، بالتعاون مع جامعة أكسفورد، والتي أجرت مقابلات مع 1000 خبير، بينهم سياسيون ورجال أعمال، بالإضافة إلى 54000 شخص في 100 دولة.
وجرى الإعلان عن نتائج التقرير الدولي خلال القمة العالمية للقوة الناعمة 2020، الذي حضره الأمين العام السابق للأمم المتحدة بان كي مون، وبحضور 500 مسؤول دولي وحكومي وإعلامي ومختصين في قطاعات الأعمال والاقتصاد والثقافة والعمل الدبلوماسي، في العاصمة البريطانية لندن في 25 فبراير 2020.
ويجري تقييم الدول التي شملها التقرير وفق 10 معايير رئيسية هي: التأثير العالمي الملحوظ للدولة، وسمعة الدولة، والمعرفة العامة بالدولة، والأعمال والتجارة فيها، والثقافة والتراث، والتعليم والعلوم، والحوكمة، والعلاقات الدولية، والإعلام والاتصال، والشعوب والقيم.
وحظي عنصر التأثير العالمي بالحصة الأكبر في تقييم كل دولة بواقع 30% من إجمالي القوة الناعمة، فيما نال معيارا سمعة الدولة والمعرفة العامة بها نسبة 10% من التقييم لكل منهما، وتوزعت الـ50% الأخرى على باقي المعايير.
واحتلت الولايات المتحدة المرتبة الأولى من حيث النفوذ الدبلوماسي والتفوق الرياضي والفنون والترفيه والعلوم والتأثير الإعلامي. فيما احتلت ألمانيا المركز الثاني لما تتمتع به من اقتصاد ضخم مستقر في العالم، مع قادة يتمتعون باحترام كبير، إضافة إلى المساعدات التي تقدمها للدول الأخرى.
وحلت الإمارات في المرتبة 18 عالمياً بعد كلٍ من المتصدرة الولايات المتحدة الأمريكية، والتي تلتها ألمانيا، والمملكة المتحدة، واليابان، والصين، وفرنسا، وكندا، وسويسرا، والسويد، وروسيا، وإيطاليا، وهولندا، وأستراليا، وكوريا الجنوبية والدنمارك، وإسبانيا، والنرويج.
فيما حلت المملكة العربية السعودية المركز 26 وجاءت مصر في المرتبة 38 والجزائر 54 فيما حل العراق في المرتبة قبل الأخيرة، 59، قبل ميانمار التي جاءت في قاع الترتيب.
وحازت دولة الإمارات المركز الأول عربياً والعاشر عالمياً وفق معيار قطاع الأعمال، الذي تصدرته بحسب المختصين سويسرا، تلتها كلٌ من السويد، ثم هولندا، فاليابان، والدنمارك، وألمانيا، والنرويج، وكوريا الجنوبية، وسنغافورة.
وعلى المستوى الاقتصادي، رصد التقرير حضوراً متميزاً لدولة الإمارات على مستوى المنطقة والعالم بفعل محاور الأعمال والتجارة والاقتصاد المستقر والمتنامي للدولة وكونها وجهة عالمية مفضلة لممارسة الأعمال التجارية.

READ  ملتقى «برلمانيات» لمواجهة العنف ضد المرأة في تونس

Leave A Reply

Your email address will not be published.