متقاعدة تستخدم ببغاءها كسلاح ضد جيرانها.. كيف؟

0 2

استخدمت متقاعدة عجوز ببغاءها «كسلاح» في حملة طويلة من المضايقات ضد جيرانها، والسبب نزاع في وقوف السيارات على الطريق. وبحسب موقع «ميرور»، شجّعت «كاثرين سيرل» البالغة من العمر 81 عاماً من سيل في كنت، ببغاءها الصاخب لإزعاج جيرانها المجاورين لها «بول» و«ليديا أبليتون» في الحديقة بغنائه.

قالت «أبليتون»: إن «سيرل» تبتكر طرقاً لتحفيز الطائر للغناء؛ مما يخلق ضوضاء ثابتة وأصواتاً عالية.

كانت «سيرل» قد ألقت من قبل مخلفات كلبها في حديقة جيرانها وخدشت سيارتهم؛ حتى أنها فى إحدى المرات خلال حملة المضايقات التي استمرت ثلاث سنوات، قامت بخدش غطاء سيارتهم التويوتا بخاتم كانت ترتديه، لدرجة أنه تم القبض عليها أثناء قيامها بتلطيخ سيارة «أبليتون» بالشحوم في عام 2018.

في منعطف شرير، وضعت المتقاعدة أيضاً مسامير حادة أسفل عجلات سيارة «أبليتون».

وقد تم الحكم على المتقاعدة بالسجن مع وقف التنفيذ بسبب مخالفتها الغريبة.

في بيان عن تأثر الضحية، قالت «ليديا أبليتون»: «أشعر بالتوتر لزوجي عندما يكون على الطريق، أخشى مما قد يحدث؛ فقد يصاب بأذى أو يتورط في حادث فظيع، عليه أن يمر بروتين يومي لفحص العجلات للتأكد من عدم وجود مسامير ولم يتم العبث بأي شيء».

«لا يوجد مفر من الضوضاء الصاخبة المخترقة للغاية التي تُحدثها «سيرل» مراراً، بالإضافة إلى الضجيج الناتج عن مطبخها في الجزء الخلفي من المنزل؛ حيث يوجد الببغاء».

«إنها حتى تغادر منزلها تاركة الباب الخلفي والنوافذ مفتوحة؛ حتى يمكن سماع صوت الطيور أينما كنا في منزلنا».

كما أضافت «أبليتون»، أنها عانت من الرعب الليلي بسبب مخاوفها».

وقال ضابط المراقبة «لورين باكهام»، الذي أجرى مقابلة مع المتقاعدة: «لقد تحدثت إلى «سيرل»، ومن الواضح أنها لا تقبل الشعور بالذنب بشكل كامل، إنها تعتقد أنها ضحية في نزاع جيرانها لها.

READ  ملتقى «برلمانيات» لمواجهة العنف ضد المرأة في تونس

أقرت المحكمة بأن المتقاعدة الأرملة مذنبة في أضرار جنائية ومضايقات خلال المحاكمة، وقد خضعت لأمر تقييدي؛ فضلاً عن الحكم عليها بالسجن لمدة 70 يوماً، مع وقف التنفيذ لمدة 12 شهراً.

قال «بول»، الذي لم يتحدث إلى جارته منذ عام 2017: «أعتقد أن الحكم هو نتيجة جيدة، لقد تلقت تحذيراً – الإساءة مرة أخرى ستذهب إلى السجن».

Leave A Reply

Your email address will not be published.