تجنّبي قول هذه الجمل ليستمع لكِ طفلك

0 2

ما بين عمر عامين وثلاثة أعوام، قد تجد الأم صعوبة في التعامل مع الطفل، فهو في هذه المرحلة يريد أن يثبت استقلاليته، وفي نفس الوقت لا يستطيع؛ كونه يحتاج للاعتماد على الأم، لذا نجد الطفل في هذه المرحلة يمر بحالات غضب وتمرد وصراخ.

فالتعامل مع الطفل في هذه المرحلة يحتاج لقليل من الصبر، خاصة عندما تريدين من طفلك الاستماع لك.
انتبهي عند حديثك معه، فهنالك بعض العبارات التي تستفزه، وتزيد من تمرده، وتجعله يرفض الاستماع لكِ. لذا تجنبي قول العبارات التالية له:


– توقّف عن البكاء: قول كلمة (توقّف) تستفز الطفل، وتفاقم من ردود أفعاله، ولن تدلك على معرفة سبب البكاء، على العكس؛ احتضنيه ليهدأ، ثم اسأليه عن سبب بكائه. تقييم مشاعره أهم بكثير من تحجيمها وردعها.
– استمع لما أقول: هذه الجملة الآمرة لن تجلب اهتمام طفلك ليستمع لكِ، بدلاً منها اقتربي منه وانظري إليه بهدوء، وقولي له ما تريدين وهو ينظر لكِ.
– لا تفعل: جملة (لا تفعل) وقعها كوقع قولك لا تبكِ. تعليماتك لن تصل طفلك لأنه أغلق عقله عن الاستماع بمجرد قولكِ له لا تفعل. البدائل كثيرة؛ فاختاري العبارات الإيجابية وغير الناهية، فبدلاً من قولك: لا تقفز على الأريكة، قولي له: اجلس بهدوء. احرصي دائماً على تقديم البدائل.

1tbwn_3_891.jpg

 

READ  منة فضالي: هذه تفاصيل الإصابة التي تعرّضت لها!

Leave A Reply

Your email address will not be published.